نسخة تجريبية
بحث
الأخبار
 
Shareشارك إطبع اضف الى مفضلتك
 
10 مايو 2011
خط مساندة الطفل 
قام معالي المدير العام التنفيذي للشئون الصحية بالحرس الوطني  المشرف العام على برنامج الأمان الأسري الوطني  و مدير جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية معالي الدكتور بندر القناوي بزيارة لمقر البرنامج وذلك يوم السبت الماضي. وكان في استقبال معاليه الدكتورة مها المنيف المديرة التنفيذية لبرنامج الأمان الأسري الوطني، حيث أطلعت معاليه على المستجدات في أنشطة البرنامج المختلفة لهذا العام. وقام الدكتور القناوي والوفد المرافق له بجولة على أقسام البرنامج والتي شملت أقسام الخدمات المجتمعية والتوعوية والتدريب والتطوير والخدمات الإعلامية والدراسات والبحث العلمي والتشغيل والمشاريع.    
 

بعد ذلك قام الدكتور ماجد العيسى نائب المدير التنفيذي للبرنامج ومدير خط مساندة الطفل لمعاليه بإطلاع الدكتور القناوي على آلية عمل خط مساندة الطفل، والتجهيزات الفنية للخط والتي تشمل في مرحلتها الأولى 10 خطوط هاتفية لتلقي الاتصالات من كافة مناطق المملكة عبر الرقم المجاني 111-116. بالإضافة لخطوط مساندة الطفل العربية والدولية التي اقترنت بها إدارة الخط للإطلاع على تجارب الدول المختلفة، والبرامج التدريبية المحلية والدولية التي تلقتها الأخصائيات من حملة الشهادة الجامعية والخبرة في مجال الخدمة الاجتماعية وعلم النفس لدى الأطفال لتمكنهن من استقبال الاتصالات المتعلقة بمشاكل الأطفال والمراهقين دون الثامنة عشرة سواء من الأطفال أو ذويهم أو مقدمي الرعاية لهم بمهنية عالية.

الجدير بالذكر أن خط مساندة الطفل في المملكة هو حاليا في المرحلة التجريبية التي تهدف لتحقيق الكفاءة الفنية والتشغيلية تمهيداً للتشغيل الفعلي نهاية هذا العام بمشيئة الله.

   
     
Skip Navigation Links.

© 2008-2014 الشؤون الصحية بالحرس الوطنى , جميع الحقوق محفوظة