تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

التبرّع بالدم المستخلص من الحبل السري للمولود : د.هناء فاخوري

التبرّع بالدم المستخلص من الحبل السري للمولود

د.هناء فاخوري

ما هو بنك دم الحبل السري ؟

رضيعهو بنك لتجميع وتخزين وحدات دم الحبل السري.

يسعى بنك دم الحبل السري إلى تشجيع الأمهات الحوامل المقبلات على الولادة بالتبرع بالدم المتبقي بالحبل السري بعد الولادة. يهدف بنك دم الحبل السري إلى تخزين عدد كبير من وحدات الخلايا الجذعية المستخلصة من دم الحبل السري وتوفيرها للمرضى المحتاجين لزراعة الخلايا الجذعية . ويمكن حفظ هذا الدم حتى عشر سنوات أو أكثر. للأسف هناك ندرة في مثل هذه البنوك في الوطن العربي، غير أن مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية يقوم بإنشاء بنك دم الحبل السري في مستشفيات الحرس الوطني.

ما هو دم الحبل السري؟

أثناء الحمل تقوم المشيمة باستخلاص الأكسجين والغذاء من دم الأم ثم توصلها للجنين من خلال الحبل السري. وعند ولادة الطفل يقوم الطبيب بقطع الحبل السري،فتبقى كمية من الدم في الأوعية الدموية الموجودة في المشيمة والحبل السري. يعرف هذا الدم بدم المشيمة أو دم الحبل السري أو للإختصار ب"دم الحبل".

تكمن أهمية دم الحبل السري في احتوائه على خلايا جذعية، مشابهة للخلايا الجذعية الموجودة في نخاع العظم. بعد الولادة ، يكون عادةً مصير المشيمة والحبل السري والدم القيّم الموجود فيها النفايات. ولكن مع تقدم العلم، تمكن الأطباء حول العالم من حفظ هذا الدم لإستخدامه في إنقاذ حياة بعض المرضى وذلك عن طريق اجراء زراعة الخلايا الجذعية الموجودة في دم الحبل.

ما هي الخلايا الجذعية؟

إن دم الحبل السري غني بالخلايا الجذعية المصنعة للدم. الخلاية الجذعية تقوم بتقسيم نفسها ثم تتخلّق بشكل أصناف مختلفة من خلايا الدم ومنها خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية.

لماذا تستخدم الخلايا الجذعية المأخوذة من دم الحبل السري؟

تستخدم الخلايا الجذعية المستخلصة من دم الحبل السري في عملية زراعة دم الحبل السري وهي مثل عملية زراعة النخاع العظمي، تعتبر علاجاً جذرياً للعديد من الأمراض مثل امراض سرطان الدم، وأمراض الدم الوراثية و أمراض نقص المناعة وغيرها الكثير.

ما هو الفرق بين زراعة نخاع العظم وزراعة دم الحبل السري؟

من أجل إجراء عملية زراعة نخاع العظم، يتوجب على الأطباء إيجاد مانح مطابق ليؤمنوا نخاع العظم. ولكن لسوء الحظ يموت الكثير من المرضى خلال فترة البحث الطويلة عن مانح يطابق النوع النسيجي للمريض ، أو بسبب المضاعفات الناتجة عن عدم تطابق نخاع العظم الممنوح تطابقاً جيداً . أما دم الحبل السري الذي يستخلص بعد الولادة مباشرة يمكن حفظه حتى إيجاد مريض مطابق يحتاجه ، بالإضافة إلى أنه أكثر احتمالا للتطابق الجيد وأقل احتمالا لإحداث مضاعفات وذلك لأن الخلايا الجذعية في دم الحبل السري تختلف مناعياً عن تلك الموجودة في نخاع العظم.

ما هي الأمراض التي يمكن علاجها عن طريق زراعة دم الحبل السري؟

الخلايا الجذعية المستخلصة من دم الحبل، كما في زراعة نخاع العظم أو الخلايا الجذعية المستخلصة من الدم العادي، تعالج العديد من الأمراض نذكر منها:

  • سرطانات الدم : إبيضاض الدم أو اللوكيميا ، و الورم اللمفاوي أو سرطان الغدد الليمفاوية.
  • أمراض نقص المناعة الوراثي.
  • أمراض فشل نخاع العظم.
  • أمراض التمثيل الغذائي الوراثية (أو الأمراض الإستقلابية).

وفي الختام، أختي الحامل إن تبرعك بدم الحبل السري لوليدك لن يؤثر على صحتك ولا على صحة مولودك.

تبرعي بالحبل السري ولا تجعلي مصيره النفايات!

لا تحرمي نفسك عظيم الأجر، ولا تحرمي مريضاً فرصة الشفاء بإذن الله تعالى.

أختي المتبرعة، هنيئاً لك المولود الجديد وهنيئاً لك عظيم الأجر بإذن الله تعالى!

يقول المولى عز وجل في كتابه الكريم (ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعاً) .

آخر تعديل

9/18/2022 9:58 AM