تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
من نحن الأخبار اتصل بنا ENG

مستشفى الإمام عبد الرحمن آل فيصل يدشن جهاز تركيب المفاصل الأول في المملكة والخامس عالمياً بتقنيات طبية متطورة

​دشن مستشفى الإمام عبد الرحمن بن فيصل للحرس الوطني بالدمام أمس الأحد، أحدث روبوت لجراحات المفاصل والذي يعد الأول في المملكة والخامس عالمياً بحضور عدد من الأطباء والمتخصصين في مجال جراحة العظام، وأوضح استشاري جراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري بالمستشفى الدكتور خالد العسيري، بان مستشفى الإمام عبد الرحمن آل فيصل أول من بدء باستخدام النسخة الحديثة من الجهاز حيث أن المستشفى هو المركز الأول على مستوى المملكة الذي يحتضن النسخة الحديثة والخامس عالمياً.

وأشار إلى هذه النسخة من الجهاز هي مدعمة بذكاء اصطناعي أعلى حتى يسمح للجراح التفاعل أثناء إجراء العملية مع الروبوت لإعطاء نتائج أفضل لتركيب المفصل الصناعي وتم عمل عمليات عديدة بالروبوت وأثبتت نجاحها على صعيد العمليات وما بعد العمليات بنتائج جدا ممتازة حيث قل الألم بعد العملية واستطاع المريض الخروج في وقت أقصر والنتائج الأولية مبشرة على صعيد توازن المفصل وعمره الافتراضي.


مستقبل جراحة المفاصل 

وبين الدكتور العسيري بان الجهاز هو المستقبل في جراحة المفاصل من خلال ما تقدمه الشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030 لتوظيف التقنيات الحديثة التي تساعد المواطنين على تحسين العمليات الجراحية وخدمة المواطن صحيا ومن ضمنها هذا الجهاز ، والشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني وفرت هذا الجهاز والذي يساعدنا في إجراء العمليات بشكل أفضل وحتى لا تكون العمليات حصرا على المستشفى بعينه بدأنا بإجراء ورش عمل وأسبوع جراحي لنشر هذه التقنية لزملائنا الجراحين في عدة مستشفيات في المنطقة الشرقية حتى يستفيدوا من التقنية وتكون منتشرة في عدد من المستشفيات وتعم الفائدة على كافة القطاعات الصحية وسيكون مستشفى الإمام عبد الرحمن ال فيصل مركز تدريبي معتمد للجهاز .


قبل وبعد الجهاز

أما عن العمليات ما قبل استخدام الجهاز وبعده ذكر الدكتور العسيري بأنه قبل الجهاز كان المريض يستغرق وقت طويل في المستشفى تتجاوز من 5-6 أيام كمدة بقاءه بعد العملية و وقت طويل في العلاج خارج المستشفى للعلاج الطبيعي قد يمتد إلى 12 أسبوعا ، ومع وجود هذا الجهاز فان أغلب المرضى لا يتجاوز بقاءهم في المستشفى من يوم إلى يومين وبعدها يستطيع المشي من أول يوم وثني الركبة كذلك، والخاصية الأخرى انه بقاء المريض بعد العلاج الطبيعي التأهيلي قد لا يتجاوز 3 أسابيع وهناك فرق  كبير ، كما أن النتائج التصويرية والإشعاعية أثناء العملية تثبت توازن الركبة ورجوعها للتشريح الأساسي للمفصل بدقة متناهية جدا والتي قد لا يمكن أن يصل إليها الجراح بالعين المجردة .


جودة الخدمة

وثمن العسيري دعم المملكة اللا محدود في الرعاية الصحية وان هذا ما ينعكس على جودة الخدمات الصحية وتوفير ما يساعد الاطباء والجراحين على توفير الرعاية الصحية العالية والتأكيد أن الشؤون الصحية بالحرس الوطني تحرص على متابعة كل جديد في مجال التقنيات الطبية واستخدام ما يعود بالنفع على صحة المرضى ونشر هذه التقنية لكافة الجراحين، ومواكبة رؤية المملكة 2030 في إدخال التقنيات المميزة في المجال الطبي، وكل ما من شأنه الـرقي بصحة المواطن في المملكة.




آخر تعديل

11/10/2021 10:29 AM

تـــــحمـــــيل